Right Home

المدونة
التملك العقاري في تركيا أصبح الآن متاحًا للأخوة الفلسطينيين

التملك العقاري في تركيا أصبح الآن متاحًا للأخوة الفلسطينيين

صدر تعديل في بداية الشهر الحالي من قبل دائرة إدارة شؤون الأجانب للتملك في تركيا على قرار قديم، أفاد هذا التعديل بأحقية المواطنين الفلسطينيين من حملة وثائق الإقامة في كل من سوريا ولبنان ومصر والعراق بتملك عقار في تركيا بشكل كامل ودون داعي لأي إجراء قانوني إضافي.

وبحسب نص القرار فإن الأوراق الرسمية المطلوبة تقتصر على وثيقة المواطن الفلسطيني في بلد إقامته بالإضافة إلى استخراج إقامة سياحية في تركيا، وهو أمر بسيط.  

والجدير بالذكر أن القانون يتيح للأخوة الفلسطينيين الحصول على الجنسية التركية بشكل مباشر عن طريق الاستثمار في قطاع العقار بما قيمته 250 ألف دولار على الأقل، كما أن الحكومة التركية بقيادة الرئيس رجب طيب اردوغان تقدم حوافز للمستثمرين وتسهيلات للحصول على الجنسية التركية حيث أصبح بالإمكان الحصول على الجنسية التركية بمجرد وجود عقد شراء للعقار ولا ضرورة لوجود وثيقة الطابو.

للتعرف بشكل أوسع على قوانين الإقامة والجنسية التركية:

تفاصيل عن الفيزا إلى تركيا، أنواع الإقامات في تركيا وكيفية الحصول على الجنسية التركية

 ويعود هذا التعديل بفائدة كبيرة على المستثمرين فالمشاريع التي هي قيد الإنشاء لا تكون أوراق الطابو جاهزة بالنسبة لها، ولكن بنفس الوقت هذه هي المشاريع المناسبة للاستثمار العقاري في اسطنبول.

لقراءة المزيد عن الاستثمار العقاري في تركيا:

أربعة أسباب تدفعك للاستثمار في العقارات في تركيا

التعديل على القانون أحيا الأمل في قلوب الفلسطينيين، فكما يُعرف عن تركيا بأنها دولة مميزة ذات طابع حضاري أصيل ومستقبل اقتصادي مزدهر، ولا بد أن الكثيرين يطمحون بتملك عقار في تركيا سواء بهدف الاستثمار نظرًا لعوائده الربحية العالية أو بهدف السكن.  

تعرف على مشاريعنا السكنية المميزة في اسطنبول:

RIGHT HOME 113 , RIGHT HOME 72

وفي الحقيقة أن القانون هذا أحيا الأمل أيضًا في قلوب الإخوة السوريين، لأن السوريين حاليًا لا يستطيعون تملك عقار دون فتح شركة في تركيا، وهذا يؤدي إلى تكاليف إضافية قد تشكل عبء كبير على المستثمرين الصغار أو الراغبين بالسكن.

وبما أن التسهيلات في مجال الاستثمار والتملك العقاري في تركيا مستمرة، فمن الممكن ظهور تعديل لهذا القانون يسمح للإخوة السوريين بالتملك بشكل مباشر في تركيا قريبًا.