Right Home

المدونة
أسعار العقارات في تركيا

أسعار العقارات في تركيا

نظرًا للنمو اللافت الذي شهده قطاع العقارات في اسطنبول و في تركيا بشكل عام ، و خاصةً بعد صدور قانون تملك الأجانب في تركيا رقم 6302 بتاريخ 03/05/2012 ، أصبحت تركيا وجهة أساسية للمستثمرين و رجال الأعمال العرب و الأجانب ، و أصبحت مدينة اسطنبول واحدة من أبرز المدن التركية التي يزداد الإقبال عليها في مجال شراء العقارات ، يأتي بعدها عددًا من المدن الأخرى مثل أنطاليا و بورصة و يلوا .

زاد اهتمام المستثمرين العرب بالتوجه نحو تركيا بهدف الاستثمار أو الاستقرار ،  و تبعًا لذلك فقد زاد الاهتمام بالفرص الاستثمارية ضمن مختلف المدن التركية ، و تزامن ذلك مع توفر المشاريع العقارية المميزة ، و مع حزمة تسهيلات تقدمها الحكومة التركية للأجانب باستمرار لتشجيع الاستثمار العقاري ، بما في ذلك تعديل بعض القوانين و فتح الباب أمام الكثير من الجنسيات للتملك المباشر  .

 

 لماذا تركيا ؟ 

  • تُظهر الأبحاث أن مبيعات العقارات في تركيا قد تزايدت في السنوات الأخيرة ، مما يعني أن الأشخاص الذين يزورون تركيا قرروا الاستقرار فيها لأسباب مختلفة .
  • الموقع الجغرافي هو عامل مهم آخر لازدهار تركيا ، فهي صلة بين أوروبا و آسيا ، و قد قدّمت دورًا وظيفيًا و نقلة نوعية في مجال التجارة بين القارتين .
  • الموقع الجغرافي الاستراتيجي لتركيا يمنحها وزنًا و أهمية سياسية ، فهي مركز التحوّل ي الشرق الأوسط و أوروبا .
  • الطبيعة و المناخ في تركيا ، فهي تُعتبر الجنة في الأرض . تركيا بلد فريد من نوعه بجماله الطبيعي ، و المناطق الخضراء ، و البحر النقي ، و الشواطئ الذهبية ، و المروج والأراضي المسطحة ، و بفضل هذه المميزات يحتل قطاع السياحة في تركيا مكانة مهمة في رغبة المستثمرين للحصول على جواز السفر التركي .
  • تركيا تتابع عن قرب التطورات التكنولوجية ، و تعرف الحكومة التركية أن دعم التطورات التكنولوجية هو خطوة حاسمة ، حيث يعتبر هذا العصر عصر التقدم التكنولوجي .
  • الإصلاحات المستمرة التي تقوم بها الحكومة التركية بغرض إنعاش اقتصادها على الدوام ، حيث أنها دولة تتطلع لمستقبل مشرق . و من ذلك ، إكتفائها الكلي من الموارد الطبيعية و تصديرها للمنتجات الزراعية و السيارات و الأثاث لمختلف الدول حول العالم . إضافة إلى المشاريع التنموية الضخمة التي تتبناها الحكومة التركية مثل افتتاح مطار اسطنبول الدولي أكبر مطار في العالم ، و إطلاق مركز اسطنبول العالمي للمال ، و التطوير المستمر لشبكة المواصلات و القطارات .
  • يمتاز اقتصاد تركيا بالنمو و التطور السريع ،  ففي العشرينيات من القرن الماضي لم تكن تركيا سوى دولة زراعية بالكامل ،  أما الآن فهي من أهم الدول الصناعية و التي تصدّر منتجاتها إلى جميع أنحاء العالم. تتركز مراكز الصناعة و التجارة التركية حول منطقة مدينة اسطنبول و في باقي المدن الكبرى ، و يزدهر في تركيا القطاع الصناعي و التجاري و الزراعي و السياحي و العقاري و التعليمي ، و منه أصبحت الدولة مكتفية ذاتيًا و قل استيرادها من الخارج .

 

 ما هي مميزات شراء عقار في تركيا ؟ 

  • الضرائب المنخفضة في تركيا ، و يُعد قرار تخفيض الضرائب في تركيا واحد ضمن سلسلة من القرارات التي تخص القطاع العقاري في تركيا ، و قد انعكس بشكل إيجابي في تحفيز المستثمرين الأجانب لتملك العقارات في تركيا ، مما ساهم في إنعاش سوق العقار في تركيا بشكل عام . من أهم التخفيضات الضريبية : إعفاء المشتري الأجنبي من قيمة الضريبة المضافة المتوجبة على العقار .
  • الحصول على الإقامة العقارية ، حيث يتم منح مالكي العقارات من الجنسيات الأجنبية ، و التي يكون سعرها أقل من 250.000 $ ، تصريح إقامة يتم تجديده سنويًا ، و تُمنح الإقامة العقارية في تركيا لمالك العقار و زوجته ، و أطفاله الذين لم يبلغوا سن الـ 18 من عمرهم .
  • العقارات في تركيا هو الاستثمار العقاري الأرخص في أوروبا ، فأسعار العقارات في تركيا تعتبر أرخص من مثيلاتها في أوروبا بشكل كبير ، مع ميزات مشابهة في البنية التحتية ، و تماثل في بنية الدول الأوربية المتقدمة .
  • يؤمن الاستثمار العقاري في عقارات تركيا عائدًا استثماريًا رابحًا ، استنادًا إلى النشاط الاقتصادي و التطور العمراني السريع و قوة السياحة في تركيا ، و التي تتجلى بأبهى صورها في الفترات و المواسم السياحية ، و ذلك من خلال الإقبال على استئجار المنازل في خلال تلك المواسم الموزعّة على مدار العام . إن الاستثمار المدروس في العقارات التي تحظى بإقبال كبير أثناء مواسم السياحة في تركيا ، يمكن أن يوفّر لك أرباحًا مرتفعة و عائدًا استثماريًا جيدًا .

 

من الأمور المهمة التي يتسائل عنها المستثمرين و رجال الأعمال الراغبين بشراء عقار في تركيا ، أسعار الشقق في مختلف المدن التركية ، و بالخصوص مدينة اسطنبول ، فهي الوجهة الأولى للمستثمرين ، و هي مركز التجارة و السياحية و الإقتصاد في تركيا .

حقق اقتصاد تركيا قفزات قياسية خلال السنوات الأخيرة الماضية ، و احتل الاقتصاد التركي الصدارة بوصفه أكبر اقتصاد إسلامي ، و حققت أسعار الشقق في تركيا 2019 طفرات غير مسبوقة في الأسعار ، و تُعتبر تركيا عضو فعال في مجموعة الدول العشرين G20 التي تمثل أقوى اقتصاديات العالم ، حيث بلغ الناتج المحلي التركي للعام 2017 حوالي 851 مليار دولار ، و وصلت قيمة الاستثمارات الأجنبية في تركيا العام 2017 إلى 10.9 مليار دولار، و بلغ عدد الشركات الأجنبية في تركيا للعام 2017 حوالي 58 ألف شركة .

إن الموقع الاستراتيجي لتركيا ، في قلب العالم ، بين قارتي أوروبا و آسيا ، يُعتبر عاملًا قويًا يُضاف إلى العوامل الأخرى مثل جغرافية تركيا ، و مناطقها السياحية ، و أسواقها العصرية ، و طقسها البديع ، و طبيعتها الخلابة ، و الذي يجعلها وجهة مفضلة للمستثمرين العرب .

لهذه الأسباب وغيرها حققت أسعار البيوت فى تركيا في السنوات الأخيرة نموًا غير مسبوق ، بوصفها فرصة عقارية استثمارية و تنموية حقيقية ، نظرًا لارتفاع الطلب عليها من قبل المستثمرين العرب و الأجانب .

و يتوقع الخبراء و المستشارين العقاريين المختصين أن يرتفع سعر الشقق في تركيا إلى مستويات قياسية جديدة ، مع التركيز على الشقق السكنية في المشاريع التي لا تزال قيد الإنشاء ، حيث يتوقع أن تحقق أرباحًا ممتازة فور التسليم أو بعدها بسنوات معدودة .

 

بعد صدور قانون تملك الأجانب في تركيا في العام 2012 ، ارتفعت أسعار العقارات في تركيا بشكل متسارع ، حيث أصبحت معظم الجنسيات العربية لها الحق في تملك العقارات و الشقق في تركيا .

وبموجب قانون سنة 2012 أقرت الحكومة التركية تشريعات حديثة أكثر مرونة ، فتحت من خلالها الباب لمواطني أكثر من 129 دولة مختلفة حول العالم لدخول سوق العقارات التركي .

في الوقت ذاته ، تم إقرار قوانين عقارية و استثمارية مشجعة ، بما ينعكس إيجابًا على أسعار الشقق ، و يحقق المصلحة التنموية المشتركة و المستدامة لكلا الجانبين ، تركيا البلد الواعد ، و المستثمر الأجنبي الباحث عن فرصة جديدة في بلد ينعم بالرخاء و الاستقرار .

بالإضافة إلى ذلك ، فإن قانون الحصول على الجنسية التركية عن طريق شراء عقار بقيمة 250.000 دولار أمريكي أنعش سوق العقار في تركيا ، و زاد من إقبال المستثمرين على شراء عقارات في تركيا ، لما تقدمه الحكومة التركية من تسهيلات و حوافز تجذب المستثمرين .

 

 ما هي مزايا الحصول على الجنسية التركية ؟ 

  • قوة الجواز التركي ، حيث يحتل الجواز التركي المرتبة 39 عالميًا حيث يمنح حامله حق دخول 72 دولة بدون تأشيرة فيزا .
  • ﻳﺘﻢ ﺗﺠﻬﻴﺰ ﺟﻮاز اﻟﺴﻔﺮ التركي و اﻟﺠﻨﺴﻴﺔ التركية و ﺗﺴﻠﻴﻤﻬﺎ ﻓﻲ ﻓﺘﺮة ﻗﺼﻴﺮة نسبيًا تصل إلى 30 ﻳﻮم .
  • علاقة تركيا بالإتحاد الأوروربي ، حيث لازالت المفاوضات و الاتفاقات جارية بين الحكومة التركية و دول الإتحاد الأوروبي بشأن انضمام تركيا للإتحاد ، و في حال تم الانضمام سوف يمنح ذلك المواطن التركي تسهيلات كبرى للحصول على فيزا شنغن و دخول مختلف الدول الاوروبية ، و من الممكن أن يُمنح المواطن التركي الحق لدخول أوروبا بدون فيزا في المستقبل .
  • إمكانية ﺣﺻول حاملي الجواز التركية و الجنسية التركية ﻋﻟﯽ الاستفادة ﻣن ﺑراﻣﺞ اﻟﺗﻘﺎﻋد ﮐﻣواطن ﺗرﮐﻲ .
  • تقوم الحكومة التركية بتوفير التعليم المجاني و خطط دفع للجامعة لحاملي الجواز التركي و الجنسية التركية .
  • يعطي الجواز التركي حامله جميع حقوق التصويت لجميع أنواع الانتخابات في تركيا .
  • تسمح الحكومة التركية بازدواجية الجنسية للذين يحملون جوازات سفر تركية ، حيث يمكن أن يكون لهم أيضًا جنسية مزدوجة .
  • جواز السفر التركي له صلاحية لمدة 10 سنوات حين استلامه و يمكن تجديده مدى الحياة .
  • الأهمية الاقتصادية لتركيا ، و من ذلك الإصلاحات المستمرة التي تقوم بها الحكومة التركية بغرض إنعاش اقتصادها على الدوام .

المزيد من المعلومات والأخبار بخصوص الجنسية التركية من هذا الرابط : أخبار الجنسية التركية

 

من أهم العوامل التي تجذب المستثمرين العرب إلى تركيا رخص أسعار الشقق في تركيا مقارنة بأسعار الشقق في الدول العربية ، ففي اسطنبول مثلًا ، يمكنك شراء شقة صغيرة قيد الإنشاء بمبلغ 100 ألف دولار ، و قيمة استثمارية واعدة قد ترتفع إلى 140 ألف دولارعندما تصبح الشقة جاهزة .

و قد ذكرت صحيفة التايمز الأمريكية ، أن معدل أسعار العقارات في تركيا بشكل عام ما يزال أقل بـ 50 إلى 60% من أسعار العقارات في أوروبا الشرقية ، و 80 إلى 90% من معدل أسعار مثيلاتها في أوروبا الغربية .

و توفر تركيا لمستثمريها الأجانب فرصًا عقارية أفضل من حيث الأسعار بالمقارنة مع الدول الأخرى المطلة على البحر المتوسط ، بالإضافة إلى عوائد إيجارية تصل إلى نحو 5.4 % ، و تُعد ضمن الأعلى ربحًا في المنطقة .

 

 ما هي العوامل التي تحدد أسعار البيوت في تركيا ؟ 

أولًا : المدينة التي تريد شراء عقار فيها

تتميز المدن التركية بأهميتها في مجالات السياحة و التجارة و الصناعة ، و لذلك تأثير كبير في تحديد أسعار الشقق في تركيا .

تستقطب المدن السياحية في تركيا المستثمرين و السياح و الراغبين باقتناء العقارات ، كمدينة اسطنبول ، التي تعتبر الأكبر و الأهم و الأجمل بين المدن التركية ؛ حيث تضم العديد من المناطق التي تستهوي السياح من جميع الأعمار كالغابات و الشواطئ و مراكز التسوق .

 

ثانيًا : موقع الشقة ضمن المدينة

القرب الشقة من الأماكن السياحية كالشواطئ ، كمراكز التسوق الشهيرة و المنتزهات العامة و الأماكن الأثرية كالجوامع المشهورة و القصور و القلاع القديمة و المتاحف و أماكن التسلية و الترفيه .

إطلالات الشقة ، هل هي مطلة على البوسفور أو البحر أو البحيرة أو الغابات أو إطلالة على المدينة .

قرب الشقة من المطار و المواصلات العامة مثل المترو أو خط الباص السريع ( المتروبوس ) أو الشوارع الرئيسة ، و الطرق السريعة .

قرب العقار من المشاريع التنموية الكبرى في البلاد ، مثل قناة اسطنبول الجديدة ، و مطار اسطنبول ، حيث تشهد تلك العقارات ارتفاعًا واضحًا في الأسعار .

البعد و القرب عن مركز المدينة نفسها أو مركز المنطقة ، مثل منطقة باشاك شهير ، مركز اسطنبول الجديد ، ذات الأسعار الممتازة للشقق السكنية .

 

ثالثًا : مواصفات الشقة نفسها

مساحة الشقة ، الإطلالة ، الطابق الذي تقع فيه الشقة ، عدد الغرف ، عدد غرف النوم ، عدد الحمامات و دورات المياه ، عدد الشرفات ، هل هي جاهزة للسكن أم قيد الإنشاء ، موعد التسليم ، نوعية الإكساء و جودته ، هل العقار جديد أم معاد بيعه ، كل هذه الأمور من شأنها التأثير على سعر العقار .

 

 ما هي خطوات شراء العقار في تركيا ؟ 

أولًا : يجب عليك اختيار العقار الآمن الذي يلبي طلبك و احتياجك و يتوافق مع الميزانية المرصودة للشراء ، و ذلك من خلال :

  • التأكد من أن الشركة المطورة للعقار في تركيا شركة معروفة قامت بتنفيذ عددًا من المشاريع المختلفة سابقًا .
  • دراسة موقع المشروع ، سواءًا كان استثماري أو سكني ، و معرفة الخدمات المتوفرة فيه و قربه من الخدمات و المواصلات العامة .
  • دراسة إطلالات المشروع ، سواءًا كانت داخلية على المناطق الخضراء الموجودة في المشروع و المسابح ، أو إطلالات خارجية على المدينة أو على البحر أو الغابات أو غيرها .
  • مقارنة أسعار المشروع بأسعار المشاريع الموجودة في المنطقة ، و معرفة أسباب اختلاف السعر في حال وجود اختلاف واضح .
  • التأكد من جودة المواد المستخدمة في التشطيبات و الإكساء ، و التي تكون مكتوبة في العقد للمشروع الذي تم اختياره ، و مطابقتها للشقة النموذجية الموجودة في المشروع .

 

ثانيًا : معرفة جميع التكاليف و المصاريف اللازمة عن شراء عقار في تركيا :

يترتب على شراء عقار في المشاريع السكنية في اسطنبول و في تركيا بشكل عام ، و التي تتضمن الخدمات و المرافق المختلفة ، كالمسابح و النوادي و الصالات الرياضية و نظام الأمن و الحدائق الخارجية ، مبلغ مادي يُدفع شهريًا يُسمى بالعائدات ، و يتم احتساب هذا المبلغ بحسب مساحة العقار ( وسطيًا يتراوح بين 2 ليرة تركي إلى 4 ليرة تركي للمتر المربع الواحد ) ، بحيث يختلف هذا المبلغ من مشروع لآخر بحسب الخدمات الموجودة و المستوى المتوفر لكل مشروع .

الضرائب السنوية للعقار ، و التي يتم احتسابها اعتمادًا على المنطقة والبلدية التي يتبعها المشروع ، سواءًا في إسطنبول أو في مدن أخرى ، بحيث تُقدّر سنويًا بين ال 0.003 إلى 0.006 من التقييم السنوي لمنزلك الذي تقدمه البلدية .

رسوم الطابو أو سند الملكية ، بحيث يتم دفع مبلغ يقدر بقيمة 4.4% من قيمة العقار الذي تم شراؤه ، عادةً يتم تقاسمها بين المشتري و البائع .

 

ثالثًا : بعد أن تكوّنت لديك فكرة كاملة عن المشروع و مميزاته و التكاليف اللازمة لشراء العقار ، لا بد من الخطوات الروتينية لمتابعة إجراءات تملّك العقار في تركيا ، و التي تكون على الشكل التالي :

  • الحصول على الرقم الضريبي vergi numrasi الخاص بك من دائرة الضرائب الموجودة في اسطنبول أو المدينة التي تم الشراء فيها ، بحيث يُمنح هذا الرقم لكل أجنبي في تركيا ، لتسهيل كافة الأمور و المعاملات القانونية ، و يمكن الحصول عليه من خلال جواز السفر .
  • فتح حساب بنكي في أحد البنوك التركية ، ليتم تحويل المبالغ المالية من بلد الإقامة إلى الحساب في المصرف التركي .
  • عند توقيع عقد الشراء بين المشتري و مالك العقار يجب أن تتوفر الأوراق الآتية :
  • صورة مصدّقة عن جواز سفر المشتري و صورة شمسية حديثة .
  • الحصول على الموافقة الأمنية ، و يتم الحصول على الموافقة الأمنية لكل الأجانب عند أول عملية شراء للعقار .
  • التأكد من كامل مستندات شركة إنشاء المشروع ، مثل : رخصة إنشاء الشركة و سجلّها في غرفة التجارة .
  • صورة للطابو ( سند الملكية ) في حال كان العقار جاهز للتسليم ، ليتم نقله من اسم الشركة الإنشائية لاسم المشتري فورًا بعد تسديد الدفعات المتفق عليها ، و يتم استخراج الطابو أو سند الملكية من قبل مكتب السجل العقاري ضمن المنطقة الموجود فيها المشروع  .
  • توثيق العقد في حال شراء عقار ضمن مشروع قيد الإنشاء عند كاتب العدل أو النوتر لإعطاء الصيغة الرسمية للعقد .
  • الحصول على وثيقة التأمين ضد الزلازل و الكوارث الطبيعية ( DASK ) ، حيث أن معظم البنوك التركية تقدم خدمة التأمين ضد الزلازل و الكوارث للعقارات ، و يُعتبر هذا التأمين إلزاميًا على عكس التأمين العام على المنزل .

 

 ما هي الأوراق اللازمة للحصول على الجنسية التركية مقابل شراء عقار في تركيا ؟ 

  • صورة الطابو ( سند الملكية للعقار الذي تم شراؤه ) ، أو عقد الوعد بالبيع لدى كاتب العدل ( النوتر ) .
  • تقرير تقييم للعقار ساري المفعول ، علمًا أن مدة صلاحية تقارير التقييم العقارية هي ثلاثة أشهر ، و بقيمة لا تتجاوز القيمة المسجلة في سند الملكية ، و له تكلفة إصدار محددة ، و يستخرج خلال يومين أو ثلاثة أيام عمل عن طريق مؤسسة تقييم مرخصة من الحكومة التركية .
  • إيصالات الدفع الأصلية من حساب المشتري ، مختومة بختم حي من البنك المرسِل .
  • إيصالات القبض الأصلية من حساب البائع ، مختومة بختم حي من البنك المستقبِل ، و هذه الإيصالات هي الإثبات المعتمد الذي يثبت أنه تم بموجبها سداد قيمة العقار و تحويلها من حساب البائع إلى حساب المشتري .
  • نسختين من الوكالة الخاصة بطلب الحصول على الجنسية ، تُمنح من المستثمر إلى فريق المحاماة لتقديم ملف الجنسية ، و متابعته لدى الدوائر الرسمية . يتم تنظيم الوكالة عن طريق كاتب العدل في تركيا ( النوتر ) و بتكلفة تقديرية تتراوح بين 600 إلى 700 ليرة تركية للنسخة الواحدة . في حال إضافة زوجة / زوج المستثمر لملف التجنيس يجب تقديم وكالة مشابهة لكل واحد من الزوجين ، و يمكن أن تنظم وكالة واحدة مشتركة للعميل و زوجته . أجور فريق المحاماة متباينة حسب كل حالة من حيث عدد الأوراق و عدد الأفراد ضمن الملف و غيرها .
  • ترجمة جواز السفر إلى اللغة التركية ، مصدّقة من كاتب العدل في تركيا ( النوتر ) لجميع أفراد العائلة : الزوج و الزوجة ، و الأبناء دون عمر 18 سنة .
  • صورة آخر فيزا و دخول إلى تركيا .