بسبب ظروف منع السفر، احجز موعد اون لاين و تملك عقارك وأنت في بيتك، حمدًا لله على سلامتكم

Right Home

المدونة
دليلك لقضاء عطلة في تركيا

دليلك لقضاء عطلة في تركيا

حجم الخط :

تُعد دولة تركيا واحدة من من أهم الوجهات السياحية في العالم ، حيث يقصدها الآلاف سنويًا من جميع الجنسيات و الأديان ، فهي من أغنى دول العالم ثقافيًا و تاريخيًا و جغرافيًا ، مما يجعلها تحتل المرتبة السادسة بين أفضل الوجهات السياحية عالميًا . تتمتع تركيا بمناخ رائع طوال السنة ، و تضم تركيا العديد من المعالم الهامة و المميزة مثل جسر البوسفور و جامع السلطان أحمد و برج غلطة و ميدان تقسيم و آيا صوفيا و قصر دولمة بهجة و متحف أتاتورك ، و العديد من الأماكن التي تتفرّد بها عن غيرها من مدن العالم .

إضافةً إلى كون تركيا دولة جميلة و ساحرة ذات طبيعة غنّاء و حضارة عظيمة ، أيضُا هي دولة حديثة و متقدمة ، ذات تاريخ و حضارة عريقة ، و هي تقع في منتصف العالم و تنقسم بمساحتها الواسعة على قارتي آسيا و أوروبا و تجمع بين أصالة الشرق و حداثة الغرب .

تعرّف على دولة تركيا من خلال قراءة المقال التالي :   معلومات عامة عن تركيا

 

بعد الجهود الجبارة التي بذلتها الحكومة التركية في محاربة فيروس كورونا الذي انتشر في العالم مع بداية العام 2020 ، اتجهت الأنظار إلى تركيا ، خصوصًا بعد أن أعلنت الخطوط الجوية التركية بدء انطلاق رحلاتها الدولية من 10 يونيو الجاري ، مما زاد من اهتمام السياح العرب و الأجانب لزيارة هذه الدولة العظيمة ، فهي تُعد واحدة من الأماكن المثالية لقضاء العطلة الصيفية بفضل مناخها وموقعها الجغرافي ، كما تُعد السواحل الغربية لتركيا من الوجهات المشهورة بين السياح في أشهر الصيف .

 

 أشهر الأماكن السياحية في مدينة اسطنبول 

  1. متحف آيا صوفيا : من أجمل المعالم المعمارية و الأثرية في مدينة اسطنبول ، هذا المكان الذس سجمع بين القدسيّة و الفخامة و الذي كان عبارةً عن كاتدرائية مسيحية ، و عند وصول الفتح الإسلامي إلى مدينة اسطنبول قاموا بتحويلها إلى مسجد ، و لكن بعد انتهاء الحكم العثماني لاسطنبول أصبح متحفًا تاريخيًا . يقع متحف و جامع آيا صوفيا مقابل مسجد السلطان أحمد في منطقة الفاتح ، في القسم الأوروبي من مدينة اسطنبول ، و يُعتبر واحدًا من أهم مساجد اسطنبول التاريخية و أقدمها في تركيا .
  2. جسر البوسفور : مضيق البوسفور هو المسطّح المائي الذي يقسم مدينة اسطنبول إلى قسمين ، القسم الىسيوي و القسم الأوروبي ، و قد تم تشييد جسر البسفور عام 1973 م كي يمتد عبر مضيق البوسفور ، و يربط بين أقسام مدينة اسطنبول . من أهم المعلومات عن جسر البوسفور أنه ذا هيكل معدني ، و يمتد طوله إلى 1.560 متر ، بينما يمتد عرضه إلى 33.5 متر . في عام 2007 م تم وضع نظام إضاءة خاص بالجسر، كي يضيئ أثناء الليل ما يمنح المدينة منظر ساحر . يمر عبر جسر البوسفور حوالي 180.000 مركبة يوميًا ، لذلك فهو بوابة للتجارة و ازدهار الاقتصاد في المدينة . من أمتع النشاطات السياحية في اسطنبول التجوّل في مضيق البوسفور عبر عبّارة . لن تكتمل زيارتك إلى اسطنبول دون الجولة البحرية في مضيق البوسفور و مشاهدة  قصر دولمة بهجة و حصن روملي بالإضافه للعديد من الغابات و المساحات الخضراء الجميلة .
  3. ميدان تقسيم : ميدان تقسيم الأشهر من نارٍ على علم ، و الذي يقصده السيّاح العرب و الأجانب من جميع أنحاء العالم ، حيث أن عدد الزوار لهذه المنطقة يقارب الـ 3 مليون شخص بشكل يومي . يقع ميدان تقسيم في قلب مدينة اسطنبول ، و يُعد ميدان تقسيم مركزًا رئيسيًا للعديد من الأنشطة ، كما أنه يُعد أيضًا وجهةً سياحية رئيسية ، و هو يضم شارع الاستقلال الشهير و الذي يحتوي على العديد من المحلات التجارية و المباني الأثرية و المكتبات و المصارف و صالات عرض السينما و المقاهي و المطاعم المحلية و العالمية المختلفة ، بالإضافة إلى وجود العديد من السفارات و القنصليات في هذه المنطقة ، مثل القنصلية الأميركية و القنصلية الفرنسية و القنصلية اليونانية و القنصلية البريطانية . أيضًا ، يوجد ترام واي تاريخي شهير في شارع الاستقلال ،  وهو موجود منذ عام 1875 م ، و قد أُعيد تشغيله في عام 1990 م لإحياء الجو التاريخي للمنطقة ، و ينقلك الترام من ميدان تقسيم مرورًا بشارع الاستقلال و حتى برج غلطة ، أحد أشهر المعالم التاريخية في اسطنبول .

 السياحة في بودروم 

تعد مدينة بودروم واحدة من أشهر المدن السياحية التركية ، و التي يقصدها السياح العرب و الأجانب بهدف قضاء عطلة على شاطئ البحر ، خصوصًا في فصل الصيف ، حيث تتميز مدينة بودروم بمنتجعاتها السياحية الجميلة .

يطلق عليها لؤلؤة تركيا و هذا بسبب اللون الأبيض الذى يكسو المباني الموجودة بالمدينة ، بالإضافة إلى جبالها الخضراء التي تتميز بالخضرة الرائعة ، تقع مدينة بودروم في الجنوب الغربي للجمهورية التركية فى محافظة “ موغلا ” ، و بالتحديد فى منطقة بحر إيجة التى يطلق عليها منطقة الريفييرا التركية ، و بالرغم من صغر مدينة بودروم إلا أنها تجذب الكثير من السياح من جميع جنسيات العالم و بخاصة الفنانين و مشاهير العالم ، بسبب جمال مناخها و روعة شواطئها معظم أشهر العام ، تتميز المدينة بأنها تضم ميناء بحري يربطها مع جزر بحر إيجة و البحر المتوسط ، مما ساعد على جعلها مكان إنطلاق الرحلات البحرية المميزة .

تستقطب مدينة بودروم السياح من جميع مناطق العالم ، حيث تُعتبر السياحة إحدى الركائز الأساسية لمدينة بودروم ، و من أبرز معالم بودروم السياحية التي تحتوي على تاريخ عريق جدًا ، هي :

  1. ضريح موسولوس : هو أحد عجائب الدنيا السبع القديمة ، بنته الملكة آرتميس تخليدًا لذكرى زوجها الملك موسولوس عام 353 قبل الميلاد . دُمر الضريح بهزة أرضية ضربته ، و استخدمت حجارته لبناء قلعة لاحقًا .
  2. بوابة ميندوس : هي إحدى البوابتين اللتين كانتا تُستخدما كبوابة لمدينة هاليكارناسوس قديمًا ، و كانت تتصل بسور المدينة . احتوت هذه البوابة على ثلاثة أبراج ، دُمر أحدهما ، و ما زال برجين قائمين حتى الآن . يتألف بناء البرجين من أحجار مُربعة كبيرة جدًا .
  3. مدرج بودروم : يعود هذا المدرج إلى القرن الرابع الميلادي ، إلى العصر الهلنستي تحديدًا ، يتكون من منصة ، و مكان للأوركسترا ، و مقاعد لجلوس الجمهور ، تتسع لأكثر من 1000 شخص .
  4. قلعة بودروم ( قلعة القديس بطرس ) : قلعة تاريخية بناها فرسان رودس في القرن الخامس عشر الميلادي باستخدام بقايا الحجارة و الصخور من ضريح موسولوس . استخدمت القلعة لعدة أغراض خلال القرون الماضية ، فكانت سجنًا ، و مستشفى ، و مسجدًا ، أما اليوم فهي متحف تاريخي .

كما تُقام في مدينة بودروم العديد من المهرجانات السياحية و الثقافية و الفنية ، من أبرزها سباقات القوارب الخشبية التقليدية التي تُقام في شهر أكتوبر من كل عام ، و مهرجان الدراجات الذي يُقام في شهر مايو من كل عام . كما تُقام فعاليات فنية عديدة ، منها مهرجان تورجوتريس الدولي للموسيقا الذي يُقام في شهر يونيو . إلى جانب المهرجانات ، تُنظم العديد من البازارات المفتوحة خلال أيام الأسبوع ، حيث تُعرض الأسماك الطازجة ، و الفواكه و الخضروات المحلية ، بالإضافة إلى الملابس و الأقمشة ، و الحِرف اليدوية .

 السياحة في أنطاليا 

تعتبر مدينة أنطاليا ، عروس الساحل التركي  ، واحدة من أجمل المدن التركية ، و هي تقع على سواحل البحر الأبيض المتوسط في الجهة الجنوبية الغربية من دولة تركيا ، لذلك فهي تقع على منحدرات ساحلية و تُحيطها الجبال من جميع الجهات ، و يبلغ عدد سكان أنطاليا حوالي 775.157 نسمة . يُعرف عن مدينة أنطاليا بأنها مركزًا للتنمية و الاستثمار و بأنها من أكثر المدن التي يقصدها السيّاح الأجانب من مختلف العالم و خاصةً الاوروبيين ، كما يقصدها سكان المدن التركية الأخرى لقضاء العُطل و للاستجمام .

واحدة من أهم الأنشطة السياحية في مدينة أنطاليا التركية زيارة شلالاتها الجميلة و التي تتدفق من أعالي الجبال لتبهر السيّاح بروعتها و جمالها . و لكل شلال في أنطاليا سحره الخاص الذي يتميّز به عن باقي الشلالات ، ومنها : شلالات دودان ، حيث يأتي الشلال ضمن منتزه جميل يضم عددًا من المطاعم و المقاهي و يلتقي الشلال مع البحر في مشهد سوف يسحرك ، و شلالات كورشونلو ، وهو ثاني أجمل شلالات أنطاليا و يقع في وسط غابة الصنوبر ذات الجمال الخلاب ، و تُعتبر شلالات كورشونلو وجهة رائعة للتنزه حيث تغلب عليها الأجواء الهادئة و المناظر الخلابة للشلالات التي تصب في نهر أوكسو ، بالإضافة إلى الطبيعة الساحرة التي تضم أشجار و نباتات فريدة كالصفصاف ، و التين و الزيتون البري  و غيرها ، ومن ضمن الأنشطة الترفيهية في الحديقة  ركوب الخيل ، و ركوب الجمل .

 السياحة في مدينة فتحية 

مدينة فتحية واحدة من أشهر و أجمل المدن الساحلية في تركيا ، و تقع على بحر إيجة الذي يفصل بين تركيا و اليونان ، و أهم ما يميّز منطقة فتحية أنها تقع على أنقاض تيلميسوس ، و هي مدينة أثرية تاريخية يوجد فيها العديد من الآثار التي تعود للماضي ، و قد سُمّيت المدينة بهذا الاسم نسبةً إلى الطيّار العثماني اليوزباشي فتحي ، و هو الطيّار الذي خرج في ثالث رِحلات الطيران التركي في الحرب العالمية الأولى ، و قد تحطّمت طائرته فوق الجولان ، و أُطلق اسمه على المدينة تكريمًا له و لتضحيته .

تمتاز مدينة فتحية بسياجٍ طبيعي من أشجار الصنوبر ، و هو ما يُعطيها منظرًا طبيعيًا خلابًا ، و من أجمل مواقع المدينة خليج البحر الميت ، و تمتد شواطئ البحر الميت إلى طول ثلاثة كيلوميترات ، و قد اُختيرت شواطئه كأجمل الشواطئ الرملية في العالم ، بسبب تدرّج ألوان الماء بالقرب من الشاطئ ، و قد سُمّي البحر الميت بسبب هدوئه و نقائه ، و تقول الأساطير أنه سُمّي بهذا الاسم بسبب غرق شاب به مما دفع محبوبته إلى إلقاء نفسها بعده ليحتضنهما البحر معًا .

تقع منطقة فتحية في محافظة موغلا ، على ساحل بحر إيجة ، جنوب تركيا . تتميّز منطقة فتحية بموقعها الفريد من نوعه ، حيث يلتقي البحر الأبيض المتوسط ببحر إيجة ، مما يمنحها مزيدًا من الجمال .

تُعتبر مدينة موغلا إحدى أشهر مدن تركيا المعروفة بتاريخها الأصيل و العريق ، و قد عُرفت قديمًا باسم كاريا ، و هي صاحبة أطول ساحل من بين المدن التركية ، و ترتفع مدينة موغلا عن مستوى سطح البحر بحوالي ألف و مئة كيلومتر ، و تحدّها من الشرق مدينة أنطاليا ، و من الجنوب البحر الأبيض المتوسط ، و من الغرب بحر إيجة .

 مدينة كابادوكيا في تركيا 

واحدة من أجمل المدن التركية و التي تنفرد بجمالها و طبيعتها عن بقية مدن العالم ، هي مدينة كابادوكيا .

تقع مدينة كابادوكيا في وسط تركيا ، إلى الناحية الشرقية من هضبة الأناضول ، و إلى الناحية الجنوبية الغربية من مدينة قيصرية . تعددت أسماء مدينة كابادوكيا في المصادر التاريخية على النحو الآتي : عند الفرس عرفت باسم كتباتوكا بمعنى أرض الخيول الجميلة ؛ و قد اشتهرت فعلًا بتربية الخيول ، فيما ذكرت مصادر أخرى أن الاسم مشتق من اللغة الحثية ، و قد أطلق على إقليم قيليقيا ، أما في نقوش اللغة العيلامية عرفت باسم كابتا ، و عند الأكاديين عرفت باسم توكا .

تعتبر كابادوكيا مدينة أثرية سياحية بامتياز ، و قد تم إدراجها على لائحة التراث العالمي التابع لمنظمة الأمم المتحدة اليونيسكو ، و ذلك في اجتماع اللجنة خلال الدورة التاسعة لعام 1985 م ، حيث تحتضن كابادوكيا العديد من المعالم الفريدة ، و منها قرية غوريم ، التي تتميز بإطلالتها المبهرة على البحار و المتاهات و الكهوف ، و من أهم النشاطات التي يمكن للمرء أن يستمتع بها في زيارة هذه القرية هو ركوب المنطاد ، و زيارة كنيسة عين الشر .

 تضم المدينة وادي " اهلارا " ، المشهور بمغامرات الترحال ، و وادي الخيال ، يحتوي على صخور ، يتصورها البعض بأنها مجموعة أحصنة ، و يرونها آخرون بأنها عائلة مكونة من أب و أم و الأبناء ، و يوجد هضبة تطل على المدينة ، ليشعر الواقف عليها بشعور رائع و ممتع ، لا يتوفر إلا في " كابادوكيا " ، حيث في المدينة العديد من الفنادق الضخمة ، و المنحوتة داخل الكهوف ، و الصخور الجبلية .

 مدينة بولو التركية 

تُسمّى مدينة بولو باسم " بولو أبانت " نسبة لمنتجع " بولو أبانت " ، و تقع مدينة بولو في شمال غرب تركيا ، على البحر الأسود ، و هي عبارة عن نقطة حيويّة مهمة تربط بين العاصمة أنقرة و مدينة اسطنبول ، تبعد حوالي 262 كيلو متر عن مدينة اسطنبول و 192 كيلو متلا عن العاصمة التركية أنقرة ، و هي من أجمل مناطق السياحة في تركيا ، و تبلغ مساحتها الكلية 7410 كيلو متر مربع ، و يبلغ عدد سكانها أكثر من مئتين و سبعين ألفًا ، و هي عبارة عن منطقة جبلية مليئة بالغابات ، مع مساحات زراعية قليلة .

تشتهر مدينة بولو بالمنتجات الزراعية و مشتقات الحليب ، مثل الجبن و الكريمة ، و مُعظم هذه المنتجات تُباع و تُستهلك محليًا ، و تُعتبر مدينة بولو أيضًا من أهم الممرات التجارية ما بين أنقرة و اسطنبول ، بالأخص بعد أن تم افتتاح نفق بين المدينتين في عام ألفين و سبعة ، لأن المسافرين بدؤوا بالتعرف على هذه المدينة الجميلة و التوقف فيها من أجل الحصول على قسطٍ من الراحة و تناول بعض الطعام .

تُعتبر مدينة بولو مكانًا مثاليًا لرياضة المشي و التسلق ، بسبب وجود الجبال ، و البحيرات ، و الغابات ، و الحياة البرية للحيوانات مثل الغزلان .

تُعتبر مدينة بولو التركية أحد الأماكن النادرة التي تتمتّع بالعديد من المميزات في وقت واحد ، فجمال طبيعتها ساحر ، و الغابات فيها غنية بتنوعها النباتي و الحيواني ، و البحيرات و الأنهار و الشواطئ على ساحل البحر الأسود تزيدها جمالًا ، و الينابيع ذات المياه الحارة عند سفوح الجبال و مراكز التزلج الكبيرة المكسوّة بالثلوج ، تجعلها قبلة المرضى و الرياضيين .

تتميّز مدينة بولو بأنها المدينة الجميلة و الخضراء ، الهادئة و الباردة صيفًا و المثلجة شتاءًا ، و تقع على ارتفاع 1.325 مترًا من مستوى سطح البحر ، و تتمتّع بوجود البحيرات الرائعة كبحيرة " غولجك " و بحيرة " أبانت " الشهيرة الواقعة على بُعد 34 كيلو متر جنوب غرب بولو ، وسط الجبال العالية على ارتفاع 1.500 متر ، و يُعد منتجع " أبانت " هو مركز الحياة في هذه المنطقة ، فهو يُقدّم جمالًا مختلفًا في كل فصل ، و قد أُقيم في هذه المنطقة العديد من الفنادق المريحة و أماكن التخييم .

تُعد بحيرة أبانت من أجمل معالم السياحة في تركيا ، حيث يعتبرها البعض من أجمل البحيرات الطبيعية في العالم ، و ذلك بسبب روعتها وكونها مُحاطة بعدد كبير من أشجار الصنوبر و السنديان و الصفصاف ، مما يزيد من جمالها و سحرها .

بحيرة أبانت و التي تقع في مدينة بولو التركية ، تُعد من أهم الأماكن الطبيعية فيها ، حيث تبلغ مساحة بحيرة أبانت 1.28 كيلو متر ، و يصل عُمقها في أعمق نقطة بها إلى 18 متر ، و يقطن بمحيط بحيرة أبانت عدد من الحيوانات الأليفة كالغزلان و الأرانب و بعضًا من الطيور .

الجلوس عند البحيرة و الاستمتاع بمياهها الصافية و الطيور التي تحوم فوقها ، و الحيوانات التي تقطنها ، إضافةً للنباتات و الأشجار التي تُحيط بالبحيرة ، كل ذلك بالطبع يوفّر لك فرصةً رائعة للاسترخاء و القيام بنزهة مع الأهل أو الأصدقاء .

أما إذا كنت تفضّل ممارسة بعض النشاطات ، فيمكنك القيام بالركض أو ركوب الدراجات أو حتى ركوب الخيول حول بحيرة أبانت و التمتع بتلك النشاطات في قلب الطبيعة الرائعة .

و تذكّر أن زيارتك لبحيرة بولو أبانت ليست مرتبطة بفصل مُعيّن ، حيث أنه يمكنك زيارة البحيرة في فصل الشتاء للاستمتاع بالمنظر البديع للبحيرة و قد تساقط عليها الثلج ، و مشاهدة منظر النباتات التي تُحيطها و قد كساها الثلج أيضًا .

Eresin Project